أكّد ناجي العطواني مدير الصحة الوقائية بالإدارة الجهوية للصحة في باجة، لمراسل موزاييك بالجهة اليوم السبت 2 ماي 2020، أنّ التحليل الثاني للمصاب الثاني بفيروس كورونا بالولاية، وردت نتيجته سلبية وهو ما يعتبر شفاء تام لهذا المصاب، وبذلك تصبح ولاية باجة خالية من كورونا.

وللتذكير فإنّ المصاب الأول وهو أمني أصيل مدينة تستور قد شفي تماما منذ أسبوعين، أما الإصابة الثالثة والتي نسبتها وزارة الصحة إلى ولاية باجة، فتعود لسيدة أصيلة معتمدية تبرسق، رفعت  تحاليلها بمخابر العاصمة التي تتولى بدورها متابعة وضعها الصحي.

كما أنّ المصاب الثاني الذي تماثل للشفاء سيبقى لمدة 14 يوما تحت الحجر الصحي كإجراء وقائي.

Leave a Comment