ألفة الحامدي تكشف المستور عن اتحاد الشغل و توجه رسالة لرئيس الجمهورية

وجهت الرئيسة المديرة العامة السابقة لشركة الخطوط التونسية ألفة الحامدي اليوم الاثنين غرة مارس 2021، رسالة مفتوحة إلى رئيس الجمهورية قيس سعيد دعته فيها إلى محاربة الفساد فعليا وليس بالقول.

واستعرضت في الرسالة المطولة التي نشرتها الحامدي على صفحتها على شبكة التواصل الاجتماعي ما أسمته”أكبر الأخطاء الاستراتيجية والتي اعتبرها وبكل موضوعية ملفات فساد كبرى داخل الخطوط التونسية”  وأحاطته علما بـ”الخطوط العريضة لإنقاذ المؤسسة.”والتي تتمثل في التفويت في الطائرة الرئاسية التي اقتناها الرئيس الراحل بن علي (رحمه الله) لفائدة شركة الخطوط التركية سنة 2016 ،وفرض نقل ملايين من السياح على متن الخطوط التونسية بأسعار شبه رمزية مما مكن من دعم غير مباشر لقطاع السياحة من نزل و وكالات أسفار و في هذا استعمال غير صالح للمال العام ان لم نقل سرقة لأموال الشعب التونسي و تُقدّر الخسائر بمئات المليارات.، ثمحرمان الخطوط التونسية من أي شكلٍ من أشكال الدعم في فترة الكوفيد و هي الشركة الأكثر ضررا من الجائحة .واستعرضت الحامديجل الاتفاقيات بين النقابات والإدارات العامة السابقة في العشرية الاخيرة التي “لم تكن عادلة بين الناس”ثم انخراط جزء من النقابيين العاملين بالمؤسسة في ملفات فساد وتهريب”.