أكّد مساعد الوكيل العام لمحكمة الاستئناف بتونس والناطق الرسمي باسمها الحبيب الطرخاني أن الدائرة الجنائية الاستئنافية المختصّة بقضايا الأطفال قضت أمس بالسجن مدة 10 أعوام في حق قاتل الفتاة “رحمة” بعين زغوان وذلك من أجل تورطه سنة 2018 في قتل ليبيين اثنين في ليبيا.
وأضاف الطرخاني بأنّ النيابة العمومية كانت استأنفت الحكم الابتدائي الذي قضى بعدم سماع الدعوى في حق المتهم، بعد أن اعتبرت الأفعال المنسوبة إليه من قبيل” الدفاع عن النفس.
وجدير بالتذكير بأنّ المتهم مازال موقوفا تحفظيا على ذمة القضية المتعلقة بمقتل الفتاة رحمة بعين زغوان

Leave a Comment