التفاصيل



بعد ان صدرت يوم امس الجمعة نتائج التقرير الأولي لهيئة الرقابة العامة للمصالح العمومية حول شبهة “تضارب المصالح المتعلقة برئيس الحكومة الياس الفخفاخ والتي تضمنت وفق بعض المتابعين قرائن لا تخدم هذا الاخير تواترت الدعوات صباح اليوم الى حث رئيس الحكومة المستقيل على تفويض صلاحياته الى احد وزرائه فقد اكد أمين عام حركة الشعب زهير المغزاوي في تصريح لموزاييك اليوم السبت 18 جويلية 2020 أن الحركة بصدد التشاور مع أطراف في الحكومة لدعوة رئيس حكومة تصريف الأعمال الياس الفخفاخ إلى تفويض صلاحياته إلى أحد الوزراء إلي حين تشكيل الحكومة المقبلة وذلك على ضوء التقرير الأولي لهيئة الرقابة العامة للمصالح العمومية.


وفي نفس السياق اعتبر مصدر من حزب التيار الديمقراطي في تصريح ل”الشارع المغاربي” ان التقريرين الرقابين حول صفقات رئيس الحكومة المستقيل الياس الفخفاخ. تضمنا ” قرائن قوية” بخصوص الشبهات التي تلاحق الفخفاخ مرجحا ان يتم تدارس طلب تفويض صلاحياته لاحد الوزراء اثناء اجتماع المجلس الوطني للحزب والذي من المنتظر ان ينعقد يوم غد الاحد 18 جويلية 2020 للنظر في المستجدات التي تعيش على وقعها الساحة السياسية ، ومنها تحديدا انطلاق رئيس الجمهورية قيس سعيد في مشاورات تشكيل حكومة جديدة استنادا الى الفصل 89 من الدستور والاسماء التي يمكن ان يقترحها حزب التيار الديمقراطي لخلافة الياس الفخفاخ.

Leave a Comment