وطني

فيديو/ حاتم المليكي: تحرش وعنف تحت قبة البرلمان

التفاصيل


قال رئيس الكتلة الوطنية حاتم المليكي في برنامج ميدي شو على موزاييك آف آم اليوم الجمعة 10 جويلية 2020 إنّ البرلمان أصبح مساحة للاعتداء على المرأة بعد اعتداء النائب عياض اللومي على زميلته مريم اللغماني.

وأكّد أن الكتلة الديمقراطية تدين العنف وتستنكر اخلالات التسيير داخل مجلس نواب الشعب وحوكمته والفوضى داخله وتطالب بإجراءات واضحة ليسترجع دوره الطبيعي بغاية التقليل من الصراعات.

وكشف المليكي أنّ العنف السياسي ضد المرأة أصبح من المواضيع المطروحة بشدّة “وكنا قد عبرنا عن مساندتنا لعبير موسي سابقا واليوم نساند مريم اللغماني.. للمرة الثانية عياض اللومي يعتدي على نائب وهناك قضية مرفوعة ضدّه ولا يمكن تحمّل المزيد من هذه التصرفات” حسب تعبيره.

وصرّح ضيف ميدي شو أنّ هناك عاملات في إدارة مجلس نواب الشعب نددن بتعرضهن للتحرش والعنف تحت قبة البرلمان “وكنا نأمل لو أدان المجلس العنف السياسي ضد المرأة كخطوة أولى…من جانبنا طلبنا تعهد كل النواب في حال رفعت ضدهم دعوى في العنف أن لا يتمسكوا بالحصانة وهو التزام أخلاقي”.

كما تطرّق حاتم المليكي إلى “تذبذب” مواقف كتلة النهضة بين الائتلاف البرلماني والتزاماتها الحكومية، مشدّدا على ضرورة أن تحسم رأيها وأن تنضبط برلمانيا.

واعتبر رئيس الكتلة الوطنية أنّه لا يمكن للنهضة أن تدعم مشاريع قوانين ائتلاف الكرامة وقلب تونس على حساب مشاريع الحكومة وتعطيلها “اللعب تحت البرلمان لم يعد مقبولا ولا يمكن للائتلاف البرلماني أن يكون مخالفا للائتلاف الحكومي”.

Leave a Comment