اعتبر وزير الصحة عبد اللطيف المكي أن

اعتبر وزير الصحة عبد اللطيف المكي أن تقاليد التونسيين في الالتزام بشروط النظافة ساهمت في الحد من انتشار وباء كورونا في البلاد.


وأشاد الوزير، خلال ندوة صحفية عقدت للاحتفال باليوم الوطني لحفظ الصحة، بالتقاليد الراسخة للمواطنين في حفظ الصحة، وخاصة ثقافة غسل الأيدي.

وأكد على أهمية هذه الممارسة الوقائية في دعم الحماية من الأمراض معتبرا أن المنظومة الصحية تولي الاهمية الأهمية القصوى لهذا الجانب في التحسيس وكذلك في حفظ صحة وسلامة الخدمات العلاجية.


وبين أن ادارة حفظ صحة الوسط وحماية المحيط بالوزارة تقوم على مدار السنة بأنشطة توعوية لغسل الايدي، موضحا أن الاحتفال باليوم الوطني لحفظ صحة الأيدي تزامن هذه السنة مع تفشي جائحة كورونا.


وأشار الى أن غسل الايدي يساهم في التخفيض بنسبة 30 بالمائة من الاصابة بالأمراض، مشددا على ضرورة دعم التحسيس والتكوين وتوفير التجهيزات والمستحضرات الضرورية قصد ضمان شروط السلامة والوقاية للاطارات والأعوان العاملين في القطاع الصحي.

Leave a Comment