فخار يكسر بعضو

انتقد الاعلامي سمير الوافي في تدوينة نشرها على حسابه بالفايسبوك ،ما عرف ب “تحدي الوسادة ” و اعتبر بانه لا ذوق في مشاهدة تلك “الجرادة الوقحة و البشعة و هي ترتدي مخدة ” و هو ما فهم من المتابعين على انها رسالة موجهة للمثلة عايشة عطية التي نشرت صورة لها في إطار التحدي المذكور

و هذا نص التدوينة:

أنتم أحرار في أجسادكم…وباسم الحرية ارتكبوا ما يروق لكم حتى لو كان مستفزا ومقززا ووقحا…فمن عيوب الديمقراطية أنها تعطيكم ذلك الحق وتلك الحرية حتى في الوقاحة…لكن على الأقل ارتكبوه بذوق وجمال وذكاء…فاغلب ما شاهدناه ليس جمالا ولا إثارة ولا انوثة ولا ذوق بل بشاعة تثير التقزز والإشمئزاز وتسيء إلى الحرية… لا جمال ولا ذوق ولا حرية مثلا في مشاهدة تلك الجرادة البشعة الوقحة ترتدي مخدة…وتعتدي على الذوق وتشوه معنى الأنوثة وتسيء لصفة فنانة التي تنتحلها وتدعيها…هي حرة طبعا لكننا ايضا احرار في نقد ما نراه في واجهة فايسبوك…وفي رفض قلة الذوق المؤذية للمزاج…!

Leave a Comment