التفاصيل

أعلنت رئيس الحزب الدستوري الحر عبير موسي الإثنين 15 جوان 2020 تلقيها تهديدين جديدين بالاغتيال نهاية الأسبوع الماضي وقامت بتوثيقهما.

وأكدت موسي أنها وثقت التهديدين الأخيرين وستقدمهما بعد قليل لفرقة مكافحة الإرهاب خلال مثولها أمام الفرقة للاستماع لها حول تصريحاتها المتعلقة بزيارة نواب النهضة لإرهابيين في السجون.

وسبق أن أعلنت النائب بالبرلمان ورئيسة الحزب الدستوري الحر عبير موسي تليقها ارسالية تفيد بوجود مخطّط لإغتيالها، وفق ما جاء في تصريحها للقناة الوطنية الأولى.

وقالت موسي إنّه تمّ تكليف دواعش تلقوا تدريبات في ليبيا ودخلوا تونس منذ أسبوعين، لتنفيذ مخطّط الإغتيال، حسب قولها.

Leave a Comment