التفاصيل

متابعة لما نشرناه مساء أمس حول غرق سيارة بميناء الشابة بالمهدية، علمت الصريح أون لاين أن الزوجين اللذين غرقا في حوض ميناء الشابة هما كمال الغوار (أمين المكتبة العمومية للكهول) وزوجته ليلى الجرتلي (أمينة مكتبة الأطفال) على إثر سقوط سيارتهما في مياه ميناء الشابة، وقد حاول عدد من البحارة إنقاذهما ولكن دون جدوى…
وتفيد المعطيات الأولية بأنه رغم مجهودات البحارة الذين تواجدوا بالمكان، فإن ظلمة الليل وعمق قاع الميناء حالا دون إنقاذ الزوجين.


وهرع الغطاسون وأعوان الحماية المدنية إلى نجدة الضحتين بعد دقائق من سقوط السيارة إلى أن تمكنوا من انتشالهما، لكن بعد أن فارقا الحياة.
وحلت الوحدات الأمنية وسيارة أعوان الحماية المدنية لنقل الجثتين، فيما يجري التحري عن الأسباب الكامنة وراء هذه الحادثة الغريبة وملابساتها.
من ناحيتها قدمت وزارة الثقافة بأحرّ عبارات التعازي والمواساة إلى عائلة الزوجين اللذين توفّيا غرقا.


Leave a Comment