وطني

الحُكم من الخلف: خطة مشيشي لتعيين الوزراء الجدد (التفاصيل)

هشام المشيشي

قالت مصادر سياسية متطابقة إن إعفاء هشام مشيشي خمسة وزراء من حكومته هو خطوة أولى لتكوين حكومة مصغرة ذات تركيبة جديدة وتتضمن أسماء وزراء جدد.

وأفادت ذات المصادر في تصريح لحقائق أون لاين بأن سيعين بعض الوزراء الجدد الذين اقترحهم في التعديل الوزاري الأخير ولم يؤدوا اليمين الدستورية في خطط كتّاب دولة ومستشارين وهم من سيكلفون بالعمل في المجالات الخاصة بالوزارات الشاغرة التي يترأسها وزراء بالنيابة.

وستتعهد هذه الشخصيات التي اقترحها مشيشي في التعديل الوزاري على الاهتمام بملفات عديدة خاصة منها العدل والداخلية وأملاك الدولة بالتنسيق مع الوزراء بالنيابة قبل أن تجرى تعيينات رسمية منفردة على رأس هذه الوزارات.

ومن المرتقب أن يتم تعيين وليد الذهبي الذي عينه وزيرا للداخلية في التعديل كاتب دولة مكلفا بالشؤون الأمنية والهادي خيري كاتب دولة مكلفا بالصحة لتسيير وزارتي الداخلية والصحة بالتنسيق مع الوزيرين بالنيابة على رأس وزارتي الصحة والداخلية.

وكان مشيشي قد أعلن يوم 16 جانفي 2021 عن إجراء تعديل وزاري شمل 11 حقيبة.

وتم في هذا التعديل سد الشغور في ثلاث وزارات هي الداخلية والبيئة والثقافة، وتم تعيين وليد الذهبي وزيرًا للداخلية ويوسف بن إبراهيم وزيرًا للثقافة بدلا من وليد الزيدي.

وتم في هذا التعديل الوزاري شهاب بن أحمد وزيرًا للشؤون المحلية والبيئة، بدلا من مصطفى العروي، الذي أطاح به الكشف عن ملف وصول شحنات من النفايات المنزلية من إيطاليا دون ترخيص، في 20 ديسمبر الماضي.

وتم تعيين يوسف الزواغي وزيرًا للعدل، وعبد اللطيف الميساوي لوزارة أملاك الدولة والشؤون العقارية، والهادي خيري لوزارة الصحة، ورضا بن مصباح لوزارة الصناعة، وسفيان بن تونس للطاقة والمؤسسات الصغرى والمتوسطة.

وعيّن أسامة الخريجي على رأس كما منحت حقيبة وزارة الفلاحة والصيد البحري والموارد المائية، وتم تعيين يوسف فنيرة على رأس وزارة التكوين المهني والتشغيل، وزكرياء بالخوجة لوزارة الشباب والرياضة.

Leave a Comment