وطني

رئيس الجمهورية يوجّه تنبيها هاما ويتوعّد الضباع

قيس سعيد

قال رئيس الجمهورية قيس سعيد خلال كلمة له خلال لقائه باميني حركة الشعب والتيار الديمقراطي ان الظروف الصعبة التي تعيشها تونس اليوم سببها الأوضاع الداخلية و ليس الازمة الاقتصادية  .وتابع:” الأوضاع الصعبة التي نعيشها هي نتيجة جملة من الاختيارات التي تم الإبقاء عليها رغم ان التاريخ اثبت فشلها “.وارسل سعيد تحذيرا  لمن شبههم بالضباع و السباع قائلا :

” الدولة التونسية ليست دمية تحركها الخيوط و ليست دمية يحركها من يحرك هذه الخيوط و ليست كرة تتقاذفها الاقدام و ليست فريسية تحوم من حولها السلاع و الضباع و ما اكثر السباع و الضباع هذه الأيام ” و قال رئيس الجمهورية متوجها الى خصومه السياسيين :” تونس فوق كل اعتبار وسيادة وطننا ليست بضاعة معروضة للبيع مهما كانت الاثمان و مهما ارتفعت و انخفضت الأسعار و ان كان قدرنا خوض المعركة فلن نقبل الا الانتصار ” و أضاف قائلا :” سيكون الانتصار حليفنا ما دمنا اخترنا طريق الحق و الصدق و الأمانة و نحن اخترنا طريقا صعبة مليئة بالأشواك “.